المبادرة الوطنية السعودية للإبداع


برعاية هيئة الاعلام المرئي والمسموع وصندوق تنمية الموارد البشرية وجامعة الاعمال والتكنولوجيا ومركز الملك فيصل للأبحاث والدرسات الإسلامية تنطلق فعاليات المبادرة الوطنية السعودية للإبداع 40 خبير عالمي يشاركون في إنطلاق أكبر مبادرة وطنية للإبداع.

انطلقت أمس أكبر مبادرة وطنية سعودية لتاهيل المبدعين برعاية اربع مؤسسات حكومية وخاصة، ومشاركة 40 خبير عالمي، بهدف تفعيل القطاع الإبداعي في المملكة وتمكينه من أخذ دور ريادي في التنمية الإجتماعية وإيجاد آلاف الفرص الوظيفية، حيث أعلن عن انطلاق المبادرة رسميا في 3 مدن وهي الرياض وجدة والخبر.

وقالت رئيس المبادرة الوطنية السعودية للابداع سفانه دحلان، إنه انطلاقاً من الدعم والاهتمام الدائم من مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله للطاقات البشرية السعودية، والذي يؤكد دائمًا أن الشباب هم الثروة الحقيقة لهذا الوطن ، وأن الاهتمام بهم ورعايتهم بالشكل السليم هو الضمان الحقيقي لمستقبل زاهر لمجتمعاتنا”، وإستشعاراً بمسؤوليتنا الوطنية في ضرورة المساهمة في تحقيق تلك الأهداف السامية والرؤى النبيلة ، ولما هو متوفر في بلادنا من طاقات بشرية وإمكانيات مادية كبيرة وخصائص ثقافية متميزة وهي البيئة الموائمة لاقتتصاد ابداعي ناجح. لذا بالتعاون مع شركاء المبادرة تبنينا رسالة تعزيز الابداع وتمكين الصناعات الابداعية وتاهيل الشباب وصقل مواهبهم الابداعية ليقوموا بدورهم في دفع عجلة التنمية الوطنية.

تهدف المبادرة الى تسليط الضوء على المبدعين وواقع الصناعات الإبداعية الحالية في المملكة ومكامنها ومواقعها والتعرف إلى العاملين فيها على كافة المستويات والإختصاصات وظروف عملهم ومستويات قدراتهم عبر التواصل معهم للعمل على دعمهم بكافة السبل الضرورية لتحسين أدائهم وتطوير أعمالهم ونقل صورتهم الحقيقة وتهيئة المنصة المناسبة للترويج لهم مما ينعكس إيجاباً عليهم وعلى المملكة اقتصادياً وثقافياً واجتماعياً، ويساهم في دفع عجلة التنمية باتجاه اقتصاد المعرفة المنشود تلبية لخطط التمنية الوطنية.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *